ستة أشياء ننتظرها من هجوم العمالقة الموسم الثالث

يُعتبر أنيمي هجوم العمالقة أو المعروف باسم (باليابانية: shingeki no kyojin) أو (بالإنكليزية: Attack on titans) من أشهر وأكثر الأنيميات شعبية على مستوى العالم، كيف لا وقد بيعت أكثر من 2,997,049 نسخة من المانغا في الفترة ما بين 20/11/2017 إلى 20/5/2018 فقط، صدر حتى الآن موسمين من الأنيمي الأول في عام 2013 بواقع 25 حلقة، والثاني في 2017 بواقع 12 حلقة، اكتسب الأنيمي شهرته بقصته السوداوية والدموية وباستحالة توقع الأحداث القادمة مهما حاولت، بالإضافة لكون الجميع معرض للموت، كما تعودنا في سابق الحلقات، وبما أن الموسم الثالث سوف يصدر غداً الأحد بتاريخ 22 يوليو، فإننا بعد طريقة سير الأحداث في الموسم الماضي و الطريقة التي انتهى عليها بانتظار ستة أمور مهمة: 

عودة ليفاي

يُعتبر ليفاي من أكثر الشخصيات شعبية بين متابعي أنيمي هجوم العمالقة، وغيابه عن معظم أحداث الموسم الثاني بسبب كسر يده سبّب خيبة أمل لكثير من عشاقه الذين كانوا ينتظروه ليقطع العمالقة واحداً تلو الآخر بمشهد حماسي يجعل الجميع يقفز من مكانه فرحاً.

ليفاي سوف يكون شخصية رئيسية في الموسم الثالث حسب ما لاحظنا في العرض الدعائي لـ هجوم العمالقة ، وسوف نعرف تفاصيل أكثر عنه وعن ماضيه الذي لا يزال مجهولاً حتى الآن.

هجوم العمالقة - ليفاي

شارات بداية جديدة

في المواسم السابقة، أخرج لنا هجوم العمالقة إبداعاً لا مثيل له يتجسد في ثلاثة أغنيات على الترتيب:

1- Guren no Yumiya.

2- Jiyuu no Tsubasa.

3-  Shinzou wo Sasageyo.

تتشارك الثلاث أغاني بأنه يغلب عليها طبع الأوركسترا، حيث تشعر بوجود العديد من الأدوات التي يتم العزف فيها لإنتاج هذه المعازف الرائعة، والكثير من المتابعين حتى يومنا هذا لا يشعرون بالملل على الإطلاق من الاستماع لهم مراراً وتكراراً، ومقدمة الموسم الثالث لن تكون استثناء، فجميعنا ننتظر إبداع جديد بحماس، فهل سيبذلون ما بوسعهم يا ترى؟

 

 

حقيقة هيستوريا

تم التركيز بشكل كبير في هجوم العمالقة بموسمه الثاني على هيستوريا و يومير، هيستوريا هي فتاة شقراء زرقاء العيون وهي جزء من فيلق الاستطلاع 104، تم الإشارة إليها من قِبل رجل الكنيسة أنها تحت مراقبتهم، وأنها السر وراء الكثير من الألغاز من ضمنها لغز الجدران والعمالقة، ولأهمية هذه الشخصية، فإنها تحت حماية فتاة أخرى تُدعى يومير، تبين فيما بعد أن يومير يمكنها التحول إلى عملاق، وقامت في الحلقة الأخيرة بالانضمام إلى راينر وبيرتولت، وهربت معهم إلى المجهول.

في الموسم القادم على الأغلب سوف نفهم حقيقة هيستوريا، والألغاز التي تخفيها، ماضيها، ولماذا كل هذه الحماية والمراقبة والتركيز عليها، والتي فيما يبدو أنها تحمل سراً عظيماً خلف حجمها الصغير وشكلها الجميل والبريء.

هجوم العمالقة - هيستوريا
العملاق المدرع والعملاق الضخم

واحدة من أكبر الصدمات والألغاز التي تم الكشف عنها، هي حقيقة العملاق المدرع والعملاق الضخم اللذان ظهرا في الحلقة الأولى من هجوم العمالقة في الموسم الأول، ليتبين لنا أنهما راينر وبيرتولت اللذان كانا بين الجميع طوال الوقت. في معركة حامية بين إيرين وراينر تمكن إيرين من الانتصار فيها بذكاء وحذر،

قبل قيام بيرتولت بالتحول والسقوط فوقهما، ليتمكنا لاحقاً من خطف إيرين والابتعاد قبل وقوع معركة جديدة بين الفيلق بكامله و العملاقان كانت نتيجتها هروبهما مع يومير وظهور قدرة جديدة لـ إيرين.

ننتظر أن نعرف أكثر عن حقيقة هذان العملاقان، ولماذا يحاولان إبادة البشرية بمساعدة العمالقة الآخرين، وما هي أهدافهم الحقيقية وماضيهم الذي أجبرهم على فعل هذه الأفعال الشنيعة.

هجوم العمالقة - أنيمي جازين

العملاق القرد

ظهرت في الموسم الماضي شخصية جديدة، عملاق شبيه بالقرد يستطيع التحدث!، سبب هذا العملاق الكثير من المتاعب للبشر في الموسم الماضي، وبشكله المميز وطول ذراعيه يستطيع فعل أشياء لا يتمكن العمالقة العاديين من فعلها، كرمي العربات، صخور عملاقة، أو حتى عمالقة آخرون وإلى مدى بعيد.

ظهر هذا العملاق مجدداً في نهاية الموسم الماضي وعلى ظهره شخص أشقر يضع نظارات فيما يبدو أنه الهيئة البشرية من العملاق قائلاً: ليس بعد.

جميعنا متشوقون لمعرفة حقيقة هذا العملاق، ومن هو هذا الشخص ولماذا يسعى أيضاً لإبادة البشرية، وما هو سر الحقد الدفين خلف سعيه وراء قتل الجميع، والذي فيما يبدو أن له علاقة مع كلاً من راينر وبيرتولت، حيث ظهر جلياً عليهما الخوف والتفاجؤ عندما ظهر أول مرة بجانب القلعة التي حوصروا فيها من العمالقة.

هجوم العمالقة - أنيمي جازين

قدرة إيرين الجديدة

إيرين ييغر هو البطل وشخصية هجوم العمالقة الرئيسي، يستطيع التحول لعملاق لسبب مجهول، أظهر شجاعة وفائدة كبيرة في الموسم الماضي، وظهر عليه النضج على خلاف الفترة السابقة عندما كان جبان بشخصية ضعيفة طيب القلب، والذي عانى كثيراً في البدايات قبل أن يتمكن من التحكم في تحوله.

في الحلقة الأخيرة من الموسم الماضي، بطريقة ما، تمكن إيرين من إبراز قدرة جديدة تُمكنه من السيطرة على العمالقة بعد فشله في التحول ضد العملاقة المبتسمة تحت مسمى Smile، وهي ذات العمالقة التي قامت بإلتهام والدته في الحلقة الأولى، في مشهد درامي بامتياز، أثار مشاعر الجميع، شرع إيرين بالبكاء وأخذ يلوم نفسه على عجزه وفشله مجدداً، قبل أن تظهر ميكاسا لتعترف له بمشاعرها، وتحدثه عن الوشاح الذي قام بلفه على رقبتها في الماضي.

بعد هذا المشهد الدرامي المميز، وقف إيرين قائلاً: سألف هذا الوشاح للأبد بعدد المرات التي تريدينها، وحاول لكم راحة يد العملاقة، قبل أن تظهر قدرته المرعبة التي جعلت جميع العمالقة يهاجمون سمايل ويلتهمونها في مشهد أعطانا راحة نفسية أخيراً بعد التخلص من هذا العملاق المزعج وتحقيق إيرين لانتقامه، ليتمكن إيرين مرة أخرى من استخدام قدرته على راينر وبيرتولت عندما حاول راينر مهاجمة إيرين.

هجوم العمالقة - أنيمي جازين

 

Comments

comments

%d مدونون معجبون بهذه: